Sign In
innerimage

 

رفع معالي وزير النقل الاستاذ / سليمان بن عبدالله الحمدان بإسمه ونيابة عن منسوبي ومنسوبات وزارة النقل والهيئة العامة للطيران المدني وهيئة النقل العام والمؤسسة العامة للخطوط الحديدية والمؤسسة العامة للموانئ وشركة الخطوط العربية السعودية، جزيل الشكر وعظيم الامتنان لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع "حفظهم الله"

بمناسبة صدور ميزانية الخير للدولة للعام المالي (1438/ 1439هـ).

وثمَّن معالي وزير النقل بمناسبة إعلان الميزانية، دعم القيادة الرشيده لقطاع ومنظومة النقل بالمملكه وذلك لتعزيز مكانة المملكه وإستحواذها على مركز مؤثر في الاقتصاد العالمي من خلال تطوير كافة البنى التحتيه وتحويلها إلى مراكز لوجستيه جاذبه من خلال تعظيم التكامل بين الأجهزة الحكوميه وتفعيل دور القطاع الخاص بكفاءه وفاعليه غير مسبوقه.

وعلق معالي الوزير الحمدان بعد الاعلان عن الميزانية: أن برنامج تحقيق التوازن المالي هو تعزيز لمسيرة التنمية المستمرة تحت قيادة سيدي خادم الحرمين الشرفين  من خلال تبني اصلاحات  جوهريه  في  مكونات الإقتصاد المحلي وذلك لضمان الاستدامة التامه للإقتصاد المحلي من خلال تبني العديد من البرامج الفاعله والذكيه لتحقيق هذه الطموحات الغير مسبوقه . 

وأضاف معاليه أن هذه الميزانية المباركه ستتيح لوزارة النقل ومنظومة النقل استكمال عدد من المشاريع الحيوية التي ستعود بإذن الله على الوطن والمواطن بالرفاه المستدام والتي ستسهم بلا شك  في رفع كفاءة منظومة النقل  من خلال  تطوير كافة الخدمات المقدمه لكافة مكونات هذا القطاع دون إستثناء. 

وبين معاليه ان النقل بمختلف قطاعاته حظي بالدعم اللا محدود من لدن القيادة الرشيدة والحكيمه ، ففي قطاع الطرق مثلآ تمتلك المملكة واحدة من اضخم شبكات الطرق  حيث بلغ مجموع اطوالها اكثر من 66 الف كلم، وتنوعت ما بين طرق مفردة وسريعة ومزدوجة، كما أن هيئة النقل العام تعمل بدون كلل أو ملل لمعالجة إخفاقات النقل البري والبحري وسن التشريعات اللازمه لضمان أمن وسلامة كافة أنشطة النفل العام من  نقل للركاب كالأجرة العامة وتأجير السيارات ومكاتب ترحيل ونقل الركاب ونقل المعلمات والنقل المدرسي وترحيل ونقل البضائع والسفن والوكالات البحرية ومراكب الصيد والنزهة .

وأشار معاليه الى أن شبكة الخطوط الحديدية شهدت تنفيذ عدة مشاريع ضخمه وعملاقه بالمقاييس العالميه  كمشروع خط الشمال (سار) الذي يبلغ طوله الإجمالي 3000 كلم ومشروع قطار الحرمين السريع للركاب الذي يبلغ طوله 450 كلم إضافة إلى تحديث وتطوير للشبكة الحالية للخطوط الحديدية البالغ طولها 1400كلم وعدد من المنشآت والخدمات والأنظمة الالكترونية الحديثة التي نفذت وستنفذ لخدمة هذه الشبكات. 

كما علق معالي الوزير الحمدان بأن وجود تسعة موانئ تجارية وصناعية بالمملكة يتم من خلالها مناولة ما يقارب 95% من صادرات وواردات المملكة، تشهد توسعات ضخمة في مرافقها ومعداتها ومنشآتها المختلفة لتواكب التطور الكبير الــــذي تنتظره المملكة من خلال تحقيق أهداف  رؤية المملكة ٢٠٣٠ وبرنامج التحول الوطني ٢٠٢٠ وأضاف الحمدان أن قطاع الطيران المدني في المملكة قطع شوطآ كبيرآ في برامج الخصخصة وفق فلسفة تسعى  لتمكين كافة مرافق الهيئة من مطارات وغيرها من المرافق الحيوية الأخرى  للنهوض بالخدمات التي تقدمها هذه المرافق للعملاء وذلك من خلال العمل وفق إسلوب تجاري بحت دون المرور بدهاليز البيروقراطية الحكومية مع ضمان الحدود العليا لحماية حقوق الجمهور وكافة الأطراف ذات العلاقة.

واختتم معالي وزير النقل تصريحه سائلاً المولى عز وجل أن يحفظ قادتنا تحت ظل وقيادة سيدي خادم الحرمين الشريفين، وأن يديم على المملكة العربية السعودية نعمة الأمن والأمان والعدل والرخاء.

 

آخر تعديل كان في 25/05/1438 04:26 م